الأسباب الحقيقية وراء إيقاف الإعلامي بوغلاب

 لا حرية التعبير ولا شيء،الإعلامي محمد بوغلاب عندو مشكل مع سيدة تخدم موظفة اتهمته بهتك عرضها وتمسكت بتتبعه بعد أن قدمت ادلتها يعني مثله مثل أي مواطن عادي معندوش ريشة فوق رأسه أو يملك حصانة خاترو صحافي في دولة القانون،ولا علاقة برئيس الجمهورية لما يحدث له؛وهذا ما جاء في بيان النيابة العمومية:

🔴 الشـاكية تمسكت بتتبّعه.....

 النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بتونس أذنت مساء اليوم الجمعة 22 مارس 2024 لأعوان الفرقة المركزية الخامسة للحرس الوطني بالعوينة بالاحتفاظ بالاعلامي محمد بوغلاب مدة 48 ساعة.


🔴ملف القضية يتعلق بشكاية تقدمت بها امرأة وهي موظفة بالقطاع العمومي مفيدة بأن المشتكى به استغل صفحتها الرسمية على فيسبوك للاساءة اليها وهتك عرضها والمسّ من اعتبارها وسمعتها من الناحية الأخلاقية....... تم امس الخميس سماع الشاكية، والتي تمسكت بالتتبع العدلي في حق المشتكى به والذي تم سماعه اليوم ليتقرر أثرها الاحتفاظ به في انتظار إجراء المكافحات القانونية بينهما.

وقد جاء قرار الاحتفاظ بـ بوغلاب من أجل شبهة الاساءة الى الغير عبر مواقع التواصل الاجتماعي.


إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال