رؤف ماهر :فنان ملهم فنان ثائر إبداع بلا حدود وثورة فنية بلا ابتذال

 رحلة الى عالم الإبداع والتعبير الفني


فنان مميز افتك حب الآلاف بل الملايين، بفن راقي نظيف خالي من الابتذال، لم يبحث يوما عن البروز والقمة ،بل القمة من طاردته. 

فنان تعرض لصعوبات جمة وعراقيل، لكنه عرف طريق النجاح والمجد، عرف كيف يدخل القلوب من اوسع ابوابها، 

أنه الكبير الفنان التونسي رؤوف ماهر فما قام به الفنان ، في كل حفلاته،  بصرف النظر عن رقة صوته وروعة كلماته  ، واناقة حظوره ، وحفاوة استقباله من الجماهير المتعطشة للمنتوج التونسي الصرف ،  من زاوية اعمق ، قد رسم  ملامح ديباجة ثورة ثقافية عن طريق الغناء  فقد عرف ان الوعي المجتمعي في زمن جديد صار رافضاً لكل السائد والنمطي  تائقا الى التحرر من كل المطبات التي رسمت له بعد عقود من الزمن من طرف زعماء التغريب والتهجير والتصحر الثقافي .  

الفنان رؤوف ماهر كان ديباجة ثورة ثقافية ستشمل كل القطاعات فالمجتمع السليم هو الذي يستنبط ثقافته من بيئته  وحضارته لا ذلك الذي ينهل ثقافة ماوراء البحار، الابتذال والبذاءة. 

إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال