مفاجئة في الأفق:حسب أهم النماذج هكذ سيكون الطقس طيلة شهر اوت

 مؤشرات موجات حر تشير رسميا على المدى المتوسط .

لأقل من المعدلات العادية بكثير .


بعد الموجة الأخيرة القياسية، التي مرت على دول شمال إفريقيا خصوصا تونس الجزائر وليبيا، أصبح المواطن يعيش حالة من القلق والخوف، من تكرار إرتفاع الحرارة، بعد أن التهمت النيران مناطق غابية في تونس و الجزائر جراء الإرتفاع الكبير في درجة الحرارة ، وتعرض عدد كبير من المواطنين للمرض والارهاق، وقد شهدت عدة مستشفيات اكتضاض كبير، بعد أن أصيب الكثير بضربة الشمس. 

وحسب النماذج الأوروبية والأمريكية وجميع المؤشرات، أن التوقعات تشير إلى استقرار درجة الحرارة بل انخفاضها لتصل لاقل من المعدلات العادية وبكثير  ،ومن المتوقع أيضا، أن يشهد شهر اوت نزول الغيث النافع بقوة، مع ظهور زوابع رعدية ،وهذا سيتواصل طيلة شهر اوتحتى منتصف شهر سبتمبر. 




إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال