توضيح عاجل وهام من وزارة التجارة بخصوص هذه المادة الضرورية

 خلافا لما تم تداوله في بعض وسائل الإعلام حول وجود ثلاث بواخر بالبحر معبأة بمادة القهوة وأن الديوان التونسي للتجارة لم يتمكن من إرسائها بالميناء لعدم توفر الأموال اللازمة لخلاصها، يهم الديوان التونسي للتجارة تقديم التوضيحات التالية:


أن مادة القهوة هي من السلع التي يقع شحنها في حاويات ويتم توريدها عن طريق بواخر رفقة سلع أخرى من نفس الصنف، ويقع إفراغ السفن وإنزال جميع الحاويات بالميناء بغض النظر عن أصحابها.


 أن المزوّد لا يشرع  في شحن مادة القهوة في الحاويات  إلا بعد فتح الاعتمادات اللازمة في شأنها طبقا لمقتضيات العقود المبرمة.



 أن مختلف الحاويات يقع إنزالها وترصيفها بالمسطحات المينائية حال وصولها، ثم يتولى الديوان رفعها بعد استكمال مختلف الإجراءات المالية والديوانية، ولا يمكن في جميع الأحوال الحديث عن بقاء سلع في عرض البحر بسبب عدم الخلاص بالنسبة للمواد الموردة في حاويات.


وبالتالي فإن ما تم تداوله بخصوص  وجود ثلاث بواخر بالبحر معبأة بمادة القهوة وأن الديوان التونسي للتجارة لم يتمكن من إرسائها بالميناء لعدم توفر الأموال اللازمة لخلاصها، ، هو مجانب للحقيقة وادعاء كاذب.

إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال