خبير الأرصاد محرز الغنوشي يطمئن التونسيين

 تشهد البلاد التونسية ،كمعظم الدول موجة حر قياسية بسبب الاحتباس الحراري والتغييرات المناخية ،وكان للايام الأخيرة نصيب الأسد، فقد تجاوزت أرقام الحرارة جميع المعدلات الطبيعية.

وتتواصل الحرارة وسط تحذيرات وتنبيهات من منظمات عالمية بضرورة إتخاذ الإجراءات الوقائية  كشرب الماء بكثرة طيلة فترات النهار، والابتعاد كل البعد عن الشمس. 

وفي هذه الأثناء كتب الخبير الجوي محرز الغنوشي على صفحته الرئيسية، تدوينة بعثت الأمل والراحة لدى عموم التونسيين، فقد أشار الخبير الجوي، أن الأوضاع الحرارية التي نعيشها لن تستمر طويلا،وأن الأجواء ستشهد انفراج كبير، فعودة الأجواء المنعشة والطبيعية ستكون خلال أيام .

ليلة الأربعاء القادم ستشهد تونس عودة الأجواء المنعشة والطبيعية  لتنخفض درجة الحرارة وتنتهي معها موجة الحر الشديدة و الإستثنائية .


إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال