تطورات هامة بخصوص ملف الإعلام وقرارات صادمة منتظرة لعدد من القنوات الراديوهات

  ملف الاعلام على طاولة السيدة وزيرة العدل: استكملت  السيدة ليلى جفال الابحاث في ملف الفساد بقطاع الاعلام اذ تبين من عمليات التدقيق التي وقعت خلال شهر نوفمبر 2022 و تقارير البنك المركزي و الاختبارات المجراة على حسابات القنوات الاذاعية و التلفزية وجود خروقات و جرائم مالية خطيرة تتمثل في مايلي 1/  تحويلات مالية اجنبية لبعض القنوات و الاذاعات 2/ 70/100 من وسائل الاعلام المرئية و المسموعة لم تصرح بتمويلاتها منذ 2012 3/ اذاعة  مختصة في الشان الديني صاحبها كان عضوا بمجلس النواب استوردت تجهيزات دون احترام الاجراءات الديوانية بالاضافة الى تلقيها اموالا مشبوهة حسب و ثائق البنك المركزي 4/ العديد من الاعلاميين تلقوا امتيازات و اجور مخالفة للقانون وحاليا الملف في الطريق لاحالته على القطب المالي


إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال