اسم المغازة لي تم القبض فيها على شاب أكل علبتين تونة


 طفل سيموت جوع في تونس يقوم بتناول علبتين تن فيحكم عليه ب ستة أشهر سجن قضية هزت الرأي العام التونسي واعتبروها نوع من الظلم والقهر في حق الفئات الهشة والبلاد تعيش أسوء أزمة إقتصادية و إجتماعية وصحية في تاريخها المغازة هيا M G المغازة العامة وقد دعا نشطاء إلى مقاطعتها عقابا على ظلمها واستغلالها حسب تعبير الكثير من التونسيين في مواقع التواصل الاجتماعي والقضية تعود اطوارها إلى أيام فارطة حيث عمد شاب تونسي صغير لم يتناول الأكل منذ يومين إلى الدخول إلى المغازة العامة كزبون ثم تعمد داخلها إلى فتح علبتين تونة واكلهما مرة واحدة واثناء القبض عليه والتحقيق معه اعترف انه يتضور جوعا وهو فقير مشرد وعاطل عن العمل وقد دفعته الظروف الصعبة إلى القيام بفعلته وقد طلب السماح ولكن القضاء ادانه بعد تمسك المغازة بالتتبع وحكم عليه بستة أشهر سجن ما أثار غضب شعبي كبير وموجة كبيرة من السخرية على طريقة تعامل الدولة في قضايا السرقة  

إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال