الجزائر:سجن ناشطة جزائرية بعد اساءتها لرسول الله محمد

في إطار التصدي لأي إساءة في حق الرسول صلى الله عليه وسلم والإسلام والمسلمين وحفاظا على القيم والمبادئ والسلم الإجتماعي والأهلي الجزائر تضرب بقوة وتعاقب كل من تسول له نفسه محاولة الإعتداء على مقدسات المسلمين والاستفزاز الغير مبرر وتعتبر الدين الإسلامي ومحمد رسول الله صلى الله عليه وسلم خط أحمر ولذلك فقد حكمت  اليوم الأحد محكمة الدار البيضاء في الضاحية الشرقية للعاصمة الجزائر على ناشطة يسارية ملحدة ومتطرفة تدعى أميرة بوراوي بثلاثة سنوات سجنا نافذا بتهمة سب الرسول محمّد صلى الله عليه وسلم والإساءة الخطيرة جدا وقد اشتكاها عدد من المحامين بعد رصد تدوينة على صفحتها في فايس بوك تسيء للرسول الأكرم محمد صلى الله عليه وسلم 

 






إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال