التجهيز تعطي رواية أخرى لحادثة وفاة الشابة مريم

 حادثة وفاة الشابة مريم تثير موجة غضب لدى عدد كبير من التونسيين فقد ماتت في مجرى المياه حديث عن سقوطها في بالوعة لتصريف مياه الأمطار بالنفيضة والتجهيز تعطي رد مغاير فقد  أوضح المدير الجهوي للتجهيز بسوسة منذر الساعي أنّ الشابة  التي ماتت مساء اليوم بمدينة النفيضة من ولاية سوسة  سقطت في مجرى مائي ترابي على مستوى الطريق الوطنية رقم 1 بالنقطة الكيلومترية 100. وتحدث مسؤول التجهيز في جهة سوسة في تصريحه لموزاييك فم أن إنّ السيول القوية  لمياه الأمطار جرفت الفتاة نحو إحدى القنوات لصرف المياه بقطر 60 صم وخرجت من الجهة الأخرى وقد تم إنتشال جثتها من طرف أعوان الحماية المدنية بعد توقف قلبها ورئتيها نتيجة دخول كميات كبيرة من الماء لجسمها رحم الله الفقيدة



إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال