ترويج المخدرات بسيارة إدارية لاطار سامي في الدولة


سيارة إدارية تابعة لمسؤول بأحد الوزارات التونسية تقوم بترويج المخدرات مادة القنب الهندي المعروفة باسم "الزطلة" فقد تمكن أعوان الفرقة العدلية بباب بحر من الإطاحة بسائق خاص لإطار سامي في الدولة التونسية بعد كمين محكم وبحوزته عدد كبير من قطع المخدرات كانت موجودة في السيارة الإدارية ومخفية بأحكام داخل علبة إطفاء السجائر ولكن حنكة الأمنيين مكنتهم من كشف المواد الممنوعة وبعد استشارة النيابة العمومية تقرر  الاحتفاظ به على ذمة الأبحاث من أجل مسك وحيازة مادة مخدرة بنيّة الترويج واستكمال الإجراءات القانونية اللازمة أبحاث وتحقيق قبل عرضه على المحاكمة 

وتعتبر السيارات الإدارية مصدر غضب لدى عدد كبير من التونسيين الذين يطالبون بفتح هذا الملف جديا ومحاولة التحكم طريقة إستغلال هذه السيارات وضبطها فالعديد يعتبرها مصدر إهدار للمال العام 


 

إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال