قُتِل دفاعا عن إمرأة حامل: إطلاق إسم عبد العزيز على شارع بتونس

 مات مدافعا عن الحق والشرف مات لأجل الدفاع عن الحقوق المسلوبة مات بدم باردة ضحية الإجرام والاستخفاف بالأرواح وحياة المواطنين الشاب عزيز إبن ملاسين تونس أراد إيقاف سارق مجرم خطير قام باختطاف حقيبة سيدة حامل حاول إيقاف هذا المجرم القاتل فتم طعنه وغدره بسكين في رقبته فمات على عين المكان بعد أن نزف كميات كبيرة من الدماء ليتم القبض على القاتل في وقت وجيز ومطالبة بتطبيق حكم الإعدام من الشعب التونسي في مثل هذه الجرائم الشنيعة اليوم المجلس البلدي لمدينة تونس يطلق فقد تم خلال اجتماع أعضاء  المجلس المصادقة بالأغلبية المطلقة على تسمية نهج 4020 بإسم البطل "عبد العزيز الزواري" الذي قتل في الملاسين.



إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال