تفاصيل جريمة الملاسين الفظيعة والشنيعة

 -*- بادر بمحاولة استرجاع حقيبة إمرأة حامل تم "نطرها".. فكان مصيره القتل طعنا بالسكين.

حاول مساعدة شابة تحمل حقيبة تم نطرها من طرف منحرف خطير فكان مصيره الطعن حتى الموت 

جريمة فظيعة جدت صباح اليوم بالملاسين تونس راح ضحيتها شاب في عمر الزهور بعد تلقيه طعنة واحدة على مستوى الرقبة كانت كافية لقتله على عين المكان الجريمة تتمثل في قيام أحد المصنفين خطيرين معروف بإسم "ولد ليلى" مولود سنة 1992 يسكن في مدينة عمر المختار تعمد القيام بعملية نطر لحقيبة يدوية على ملك إمرأة حامل كانت في اتجاه المستشفى ترافقها ابنتها وبتفطن بعض المواطنين قاموا بملاحقته ما جعله يلقي بالحقيبة ويهرب  و على مستوى مفترق الملاسين اعترضه المرحوم  و أمسك به و لم يتفطن للسكين  الذي كان بحوزة المجرم المنحرف الخطير   الذي سدد له طعنة واحدة على مستوى الرقبة ازهق بها روحه و واصل هروبه وقد تحركت الوحدات الأمنية وفي وقت قياسي تم القبض عليه 


إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال