تونس زمن الكورونا إرتفاع قياسي في أسعار المواد الإستهلاكية

 الاستغلال زمن الكورونا مع ما تشهده البلاد من وضع صحي دقيق وحالة الخوف مع ضعف الدولة في مواجهة التحديات تشهد تونس كارثة حقيقية إرتفاع رهيب في الأسعار في جميع المواد الأستهلاكية مرة واحدة فالاستغلال أصبح فاحش اسعار الخضروات والفواكه بجميع أنواعها تقفز لأرقام كبيرة فالمواطن لا يستطيع توفير قوته بسبب الغلاء ومع إجراءات الحكومة التونسية الجديدة التي اتخذتها لمواجهة فيروس كورونا وانعكاساتها على الفئات الهشة الوضع أصبح خطير ويهدد الإستقرار فعدم توفير حاجيات المواطن الضرورية خصوصا صاحب العائلة هو بمثابة الحكم عليه بالموت أو الموت البطيء،، مع إمكانيات الدولة الضعيفة جدا و مع الجهل و مع عقلية الإستغلال وموجة الإحتكار   و مع عدم وعي و قلة إمكانيات أغلبية الشعب الذي يستعمل وسائل النقل الجماعي و مع الفقر و ضعف المقدرة الشرائية التي جعلت نسبة كبيرة من هذا الشعب تعاني من سوء التغذية التي تسبب ضعف المناعة فإننا أمام #كارثة_حقيقية_و_كبيرة_جدا اذا لم تتخذ الان الدولة اجراءإت عاجلة تتمثل في ردع المحتكرين والاستغلاليين وتكثيف المراقبة العامة على الأسعار #تونس اليوم تعيش حالة كارثية غير مسبوقة إرتفاع جنوني في أسعار الخضر و الغلال و المواد الغذائية في غياب كلي ل الدولة أين مؤسسات الدولة ؟؟؟؟


إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال