دعوات للخروج في مظاهرات"جمعة الغضب" لنصرة سيد الخلق

 دعوات للخروج في مظاهرات'جمعة الغضب' لنصرة الرسول..


دعا رئيس الهيئة الإسلامية العليا بالقدس، الشيخ عكرمة صبري، إلى الخروج في مظاهرة غضب يوم الجمعة المقبل لنصرة الرسول محمد - صلى الله عليه وسلم - وتعبيرا عن الاحتجاج والرفض لمحاولات الإيذاء بحقه واحتفالا بذكرى مولده.


وقال صبري: "المسلمون يرفضون الرسومات المسيئة للنبي محمد، وسيعبرون عن رفضهم لهذه التجاوزات غير الحضارية"، وفقًا لقناة "روسيا اليوم".


وأضاف: "الرسومات المسيئة تتعارض مع حرية الكلمة وحرية الرأي والتعبير، على خلاف ما يدعون، وهي في الحقيقة استهزاء وسخرية".


وحركت تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن الإسلام عاصفة إدانات ضده، وأطلقت على أثرها حملة مقاطعة للمنتجات الفرنسية في عدد من الدول العربية والإسلامية، التي أكدت أن "هذه التصريحات جاءت لتغذي مشاعر الكراهية ضد المسلمين".


وقال ماكرون حينها في تصريحات صحفية، إن فرنسا لن تتخلى عن الرسوم الكاريكاتيرية، ما أشعل موجة غضب في أنحاء العالم الإسلامي تحت شعار "إلا رسول الله".


وقال وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانين إن التهديد الإرهابي في فرنسا "مرتفع للغاية" وسيتم تكثيف حماية الشرطة للمواقع الدينية مع استمرار الحكومة في حملتها على الإسلام المتطرف.


وأوضح دارمانين لراديو "فرانس-إنتر" إنه سيتم تكثيف العمليات الأمنية في المواقع الدينية حيث تواجه البلاد تهديدًا إرهابيًا متزايدًا قبل عيد القديسين في 1 نوفمبر، في أعقاب القتل الوحشي الأخير لمعلم التاريخ. 


وتحدث الوزير عن ضرورة محاربة ما أسماه بالعدو الداخلي لفرنسا ومعالجة "الإسلاموية المتفشية التي تعمل على تسليح الناس أيديولوجيًا".


إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال